26 يوليو 2008

المجلس الوطني يلغي معركة الجهراء من تاريخ الكويت!!



توجهت بعد إلحاح على زوجتي العزيزة لمدينة الجهراء من أجل زيارة القصر الأحمر، الذي لطالما تحدثت عنه كثيرا لزوجتي وقرأت عنه الكثير سواء خلال دراستي في مراحل التعليم (الابتدائية-المتوسطة-الثانوية) وحتى في الجامعة، كان للقصر الأحمر حضوره في مقرر تاريخ الكويت الحديث والمعاصر.

وسبق أن زرت القصر الأحمر عندما كنت صغيرا مع أسرتي خلال الأعياد الوطنية، ولأنني فضلت أن اتحمل الصيف وأفنع نفسي بوجود سياحة محلية تستحق التمتع بها، خرجت متوجها للجهراء وأنا أحلم باستعادة تلك الذكريات لجميلة والصور التي تخيلتها عن القصر والمعركة الشهيرة التي خلدته في قلوب الكويتيين وأهل الجهراء بصفة خاصة.

معركة الجهراء التي حدثت في عام 1920 تعتبر من المعارك الهامة في تاريخ الكويت، بل كان من أهم نتائجها بقاء الكيان السياسي للكويت وعدم اندماجه مع تطلعات آل سعود، ومن دون سرد تاريخ المعركة تظل أي معركة او موقع أثري مهما في تاريخ الشعوب وتسعى المؤسسات المعنية بالحفاظ على التراث والتاريخ تساهم في بقاءه وصموده أمام الزمن.

وصلنا لمنطقة القصر في الجهراء حيث يقع المكان المفصود في رحلتي، ودخلنا من بوابة حديدية لم أجد عليها أي حارس يسألنا إلى أين نتجه،أو حتى على أقل تقدير لافتة تدلنا على مكان مواقف السيارات، وعموما اقتحمنا الموقع وأوقفنا السيارة بجانب سور القصر الذي بدى لي رائعا شجعني على تخيل شكل تلك المعركة الشهيرة فيه، وقبل الدخول وجدنا لافتة ليست ترحيبية بل أقرب ما توصف بالتحذيرية، تنبه كل من يدخل للموقع التاريخي بأن ممنوع التصوير ممنوع إدخال المأكولات ممنوع لمس المعروضات، مما جعنلي أفكر بقيمة ما يحتويه القصر من معروضات ربما تكون جواهر وياقوت وذهب نساه علي بابا في القصر!!

عند البوابة أقنعت زوجتي بضرورة الدخول بعدما شاهدت على وجهها حالة الرفض للدخول لهذا المكان المهجور إلا من القطط والغبار، وطلبت منها تشغيل الكاميرا لنبدأ في تفقد المكان، دخلنا البوابة الشرقية المخصصة حسبما درست لكبار ضيوف الشيخ مبارك الكبير، وعند الباب ولحظة التقاط زوجتي بكاميرتها الجديدة استقبلنا شخص عرفت بعد ذلك أنه حارس الامن، فقال بملل أنه "ممنوع التصور يا باشا"!! وعلى الرغم أني لسنا في زمن الباشاوات ولست من فصيلة الباشاوات، رغم ذلك قبلت بهذا المديح الرخيص على الطريقة المصررية، مع العلم أن الشيخ مبارك الكبير الذي بني القصر في عهده منح لقب قائم مقام من الدولة العثمانية نظير حمايته للدولة العثمانية.*

عموما سألت الحارس عن سبب منع التصوير فقال لي بذكاء!! أن هناك لافتة بالخارج كتب عليها ذلك، لم أرغب في مجادلته لكني رغبت في جعله دليلا سياحيا،فطلبت منه جولة في المكان ومطبوعات تتضمن معلومات عن المكان، بينما كانت زوجتي تلتقط الصورة خلسة وراء ظهري للمكان فهذا كان اتقاقي معها بلغة الإشارة، صادفت هناك شابين يحاولان هما أيضا التقاط صورا للمكان.

عاد لنا حارس الأمن ومعه مفاتيح خيل لي أنه أقرب لمأمور سجن يملك مفاتيح كل العنابر في سجنه، وقام بإدخالنا الغرف المخصصة للعرض واحدة تلو الأخرى، لم تكن تحوي على شيء يلفت الانتباه لأنه باختصار شديد تحتوي على معروضات متفرقة لجانب من جوانب حياة البادية كصناعة السدو وادوات الزراعة والتجارة وأدوات الصيد وبجانبها طبعا بعض التماثيل الشمعية التي تخيلت بانها فرحة بدخولنا!!

وبعد تلك الجولة طلبت منه بإلحاح كتيبات ومنشورات تخص المكان بإنطلق الحارس لجلبها، ولأمسك بزوجتي ونتوجه لاكتشاف المكان قبل قدومه، لم نجد شيئا يذكر فكل شيء تقريبا في القصر زواياه وجدرانه وغرفه تركت للرياح لتعبث بها، حتى أن على ما يبدو بعض المسؤولين عن المكان "إن حضروا أصلا" تركوا بعض الحاضنات الزجاجية للمعروضات الثمينة في إحدى أحواش القصر!!

عموما خرجت من القصر "منقص ويهي" من زوجتي التي وعدتها برؤية القصر الأحمر المهيب، وحتى أضفي على الرحلة شيئا من المرح والسعادة، قررت أن آخذ زوجتي للمارينا او أي مجمع تجاري حتى تنسى هذه الرحلة السياحية للجهراء.

بعد رحلة التسوق التي تكللت بالنجاح وبالظفر بمشتريات زوجتي وبخسارة مافي جيبي، أخرجت الكتيب الذي حصلت عليه من حارس القصر الأحمر لأنظر فيه لأكتشف ذلك التغير للمكان، بل كل هذا لا يهم بقدر اكتشافي للمعلومات المهمة عن القصر، وللاسف لم يذكر الكتيب أي إشارة لمعركة الجهراء وكأنها لم تحدث في تاريخ الكويت على الرغم من أن من أعد هذا الكتيب من خيرة الأكاديميين المتخصصبن في تاريخ الكويت!!

وفي خاتمة الكتيب لفت انتباهي هذا النص " هذا هو القصر الاحمر حصن الجهراء الحصين فهو قصر الكويتيين الأوفياء وهو شاهد على بداية تاريخ الكويت الحديثة، فقد ضم بين أحضانه الكويتيين في أكتوبر عام 1920 وهو شاهد على الوفاء والتفاني والحب والإخلاص لأرض الكويت، والتطلع إلى صنع بلد متطور أساسه القوة ودعامته الدين والديموقراطية في ظل الحكومة وأبناءها المخلصين"

ما أعرفه أن الكويت بلد يحكم نظام ديموقراطي السيادة فيه للامة مصدر السلطات جميعا، فليست الحكومة هي رأس الحكم فيه بل هناك رئيس الدولة "الأمير" ومعه السلطات الثلاث التنفيذية والتشريعية والقضائية، ونحن الشعب الكويتي أبناء الكويت ولسنا أبناء الحكومة المخلصين!!

---------------------------------------

* حقيقة

هناك 5 تعليقات:

طارق البدر يقول...

مدونة رائعة كصاحبها

عزيزي كاركاتير هناك ما هو أهم وهو عدم هدم المعالم الأثرية في الكويت فكثير من القصور والبيوت التاريخية تم هدمها ولعل القصر في نفس قائمة الهدم...

نفتقد في الكويت لكثير من التوعية التاريخية والأثرية والمحافظة على الكتسبات والموروثات التاريخية ولكن لاحياة لمن تنادي

كاريكاتير يقول...

مرحبا اخي طارق البدر..

شكرا على مرورك

قبل ساعات من العودة للمنزل كنت في شارع الخليج العربي وانصدمت في مشروع يقال بأنه مهم وله علاقة باستعادة تاريخ الكويت.

مشروع القرية التراثية التي هي مشروع معماري يقام بالقرب من بيت ديكسون لو نظرت لتصميم المنازل لعرفت ان من اقر هذا المشروع لا يعرف الفرق بين "البفك" وبين "الحلوم بالزعتر" أعلم ان لا وجه للتشابه بين البفك والحلوم ولكن هذا واقع من اٌقر المشروع ونفذه بهذه الطريقة السيئة!!

حسافة عليك يا كويت!!

Mr_CHoCoLaTe يقول...

السلام عليكم

اشلونك اخوي ان شاءالله بخير

سبحان الله صج الكويت صغيره

انت قلت شفت شابيين

و هذيل احنه كنا

و صارلنا تقريباً مثل ما صارلك ممنوع ما ممنوع

بس انت ما عرفت اشلون تساحله هي هي

عرفت من البلوقر فورزا

http://www.forzaq8.net/2008/08/25/coincidence-you-be-the-judge/

و هذا موضوعي

http://feehq8i.blogspot.com/2008/07/red-palace-museum.html

اذا ما عجبك المكان انصحك تزور متحف الكويت الوطني اللي هم سويت تغطيه عنه

بالتوفيق و أي سؤال حاضرين

في امان الله

كاريكاتير يقول...

السلام

مرحبا اخوي وفعلا صدفه حلوة نكون موجودين في نفس المكان ونكتب عن نفس الموضوع ..

زرت مدونتك وحلو طريقة عرض رحلاتك..

بالنسبة للاماكن السياحية والتراثية والتاريخية بالكويت كوني خريج قسم التاريخ بجامعة الكويت ما بقى مكان بالكويت الا وزرته حتى قبور ما قبل الميلاد شفتها..عموما الكويت فيها امور كثيرة والمجلس الوطني رغم جهوده لكنه غير موفق في ابرازها اعلاميا.

وفقك اخوي ويسعدني تواصلك وان شاء الله نتعاون فيما بينا في مشاريع قادمة

على موضوع حارس القصر الاحمر، من غير ما اساحله صورت اللي ابيه لكن الغرض من مدونتي مثل ما تعرف الكشف عن الممنوع في الكويت والامور الغريبة العجيبة.

تحياتي

Mr_CHoCoLaTe يقول...

شي حلو و يسعدني أي تعاون فيه مصلحة الكويت قبل كل شي

المشكله مو من الحارس المشكله من مدير الحارس فالحارس ماله خلق مشاكل

و المدير يبي يتجنب الحجي

فحط ممنوع بالمره

علشان لحد يقول هذا مصور اهلي او شي بالاضافه ما يبي احد يستغل الاشغال بشي تجاري !!

شي غريب

عموماً الله يعطيك العافيه

في امان الله